يوم علمياً حول أمراض القمل والجرب

كشف مدير إدارة الأمراض المشتركة بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض د/أحمد القراري عن ظهور حالات مرضية للجرب وحشرة الرأس ( القمل ) بكثرة في مراكز إيواء النازحين بعد أن ظهرت في مدن الجنوب الأمر الذي شكل مصدر إزعاج
وبين القراري أن المركز الوطني لمكافحة الأمراض أخذ خطواته الفعلية في إقامة يوم علمي للكوادر التي تعمل في مراكز إيواء النازحين لتعريفهم بهذه الأمراض وكيفية الوقاية منها, وكيفية إعطاء الدواء بالشكل الصحيح للحالات المصابة فعلا.
وأشار القراري أن المركز الوطني بالتعاون مع منظمة اليونيسيف وفر كميات من الأدوية التي تستعمل لعلاج حالات الجرب والقمل, حتى يتم توزيعها بشكل منتظم على مراكز إيواء النازحين للبدء في العلاج الفور حال اكتشاف حالة مصابة.
وأوضح مدير الإعلام والتوثيق بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض د/محمد الجازوي أن الحالات التي اكتشفت خاصة الجرب لا يمكن القول عنها أنها وصلت لمرحلة الوباء , وما يتخذه المركز الوطني لمكافحة الأمراض الآن من خطوات سريعة هو منع لمنع تفاقم الإشكالية.

شارك معنا
0 التعليقات
Inline Feedbacks
عرض جميع التعليقات