دراسة بحثية عن القوارض الناقلة للشمانيا

قام فريق من إدارة مكافحة الأمراض المشتركة بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض يوم السبت الموافق 24 أكتوبر 2020 م بزيارة إلى منطقة الرابطة بجبل نفوسه تستمر لمدة ثلاثة أيام وذلك ضمن دراسة بحثية علمية للقوارض البرية المشتبه فيها خازن لمرض اللشمانيا الجلدية بيئيا وبيولوجيا .. وذلك في إطار نشاطات التي تقوم بها الإدارة في مجال مكافحة اللشمانيا .. وقد تم تجميع بعض العينات من هذا الخازن لمعرفة نوع الطفيلي اللشمانيا المصاب به لفحصها في مختبر أبحاث الطفيليات ونواقل الأمراض بالطرق التقنية الجزيئية الحديثة (PCR) بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض.

آخر تحديث 2021-10-05 الساعة 15:55

شارك معنا
0 التعليقات
Inline Feedbacks
عرض جميع التعليقات
المركز الوطني لمكافحة الأمراض